lebanese option
الرئيسية

أحمد الأسعد: الموقف (كل يوم خميس)

التسويات لا تجدي معهم بقلم: أحمد الأسعد November 17, 2017

قيل الكثير في الأزمة السياسيّة التي ضربت لبنان مع استقالة الرئيس سعد الحريري. ولكن بغض النظر عن كل التفاصيل والظروف والأسباب، فإنّ الأمثولة الأكبر التي يجب أن نتعلّمها من التجارب التي خضناها كل هذه السنوات السابقة، هي أنّ المحور الذي نتعاطى معه، أي محور النظام الإيراني ومن يدور في فلكهه، لا تنفع معه التنازلات والتسويات، ولا هي العلاج الأنسب. فتحت شعار التسوية، يتم في الحقيقة تسليم لبنان الى " حزب الله" و تحت شعار السلم الأهلي، نعيد تسليم البلد إلى غير أهله.

المزيد »

أسباب الإستقالة غير سياسية بقلم: أحمد الأسعد November 10, 2017

لا شكّ في أنّ استقالة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري شكّلتً صدمة فاجأت اللبنانيين والعالم كله، إذ أن أحداً لم يتوقّعها، حتى إن البعض ربط بينها وبين توقعات بحرب وشيكة بين حزب الله وإسرائيل. ايّاً كان الأمر، فإنّ الصورة لم تتضح بعد، ولا تزال مشوبة بكثير من الغموض. وكل ما يصلنا يوماً بعد يوم، أجزاء صغيرة فحسب من الصورة الكبيرة، لكنّ اللوحة لم تكتمل حتى الآن.

المزيد »

هدية للنظام السوري بقلم: أحمد الأسعد November 02, 2017

ثمة تناقض فاقع بين رفض جزء من مكوّنات الحكومة التطبيع مع النظام السوري، وخطابهم العالي النبرة في مواجهة المحاولات التي يقوم بها فريق 8 آذار في هذا الإتجاه، وبين خطوة توقيع رئيسي الجمهوريّة والحكومة على مرسوم تعيين سفير جديد لدى النظام في سوريا. ها نحن اليوم أمام تنازل جديد من فريق ما كان يعرف بـ14 آذار، ومكسب إضافي لفريق المحور الإيراني- السوري. ومشهد السفير اللبناني مقدّماً أوراق اعتماده إلى رئيس النظام السوري يشكّل تكريساً لبداية التطبيع الصريح والمباشر مع هذا النظام، مما يناقض كلياً الإعتراضات على محاولات حزب الله وحلفائه لتطبيقه مواربة.

المزيد »

عن شتائم حيّ السلّم بقلم: أحمد الأسعد October 27, 2017

قد يتوقع البعض منّا أن نسارع إلى استغلال ما حصل أمس في حيّ السلّم سياسياً، وأن نتلقف الغضب ونُهَلِلَ للشتائم التي تناقلتها وسائل الإعلام في حق حزب الله والسيد حسن نصرالله شخصياً، لكننا لن نفعل. بل بالعكس ندين بقوة لهجة الشتائم التي صدرت بحق السيّد نصر الله، بغض النظر عن اختلافنا الجذري بالسياسة التي ينتهجها وتبعيته العمياء للنظام الإيراني.

المزيد »

إلى متى صمت لبنان المريب عن ازدراء إيران بسيادته؟ بقلم: أحمد الأسعد October 20, 2017

مرة جديدة، وبكل وقاحة، يعلن النظام الإيراني أنه يحارب دولاً أخرى من خلال لبنان، وأن لبنان جزء من صراعة الإقليمي والدولي. مرة جديدة، لا يتردد النظام الإيراني في إدراج لبنان ضمن جبهة عريضة، هي جبهة مواجهته مع الولايات المتحدة التي تمتد من تنزانيا إلى سوريا والعراق ولبنان والخليج، على ما قال مسؤول عسكري في النظام قبل أيام.

المزيد »

الثمن الثلاثيّ بقلم: أحمد الأسعد October 13, 2017

مرّة جديدة، يُعرّض حزب الله لبنان بأكمله للخطر، جرّأء احتفاظه بسلاحه، ومغامراته المتهورة، ومعاركه المتنقلة، وربطِه لبنان بالمحور الإيراني- السوري وبحروبه وخططه التوسعية. بالأمس، كان التهديد إرهابياً، وكان السبب في استدراجه إلى لبنان تورّط حزب الله في الحرب السورية، وقتالًه دعماً لنظام بشار الأسد. أما اليوم، فلبنان واقع تحت تهديد حرب إسرائيليّة جديدة عليه قد لا توفّر منه حجراً أو بشراً. وعندما تقول إسرائيل إنّ الجيش اللبناني أصبح جزءاً من منظومة حزب الله وتحت إمرته، فهذا يعني أن أي عدوان إسرائيلي مقبل على لبنان سيستهدف الدولة اللبنانيّة بكاملها، وسيدقع ثمنه الشعب اللبناني برمّته، بشراً وحجراً، وربما على مدى سنوات طويلة.

المزيد »

مزيد من الحروب يا سيد حسن؟ بقلم: أحمد الأسعد October 05, 2017

مرّة أخرى يستغل السيّد حسن نصرالله ذكرى كربلاء ليُتحَفنا بمغالطات وشعارات وتحديات وتهديدات للأشقاء في الخارج وشركاء الوطن في الداخل. يعتلي المنبر ليحدّد، متفرداً، سياسة لبنان الخارجيّة، ضارباً عرض الحائط بعلاقاته مع دول الخليج العربي ومستخفّاً بمصالح اللبنانيّين الذين يعملون هناك كالعادة. فمجدداً، وتكراراً، نراه يهدّد لقمة عيش اللبنانيّين في دول الخليج، فيتطاول عليها التي لا يعاديها سوى حزبه الملتزم الأجندة الإيرانيّة وبعض الذين يدورون في فلكه وينتفعون منه أو من النظام الإيراني.

المزيد »

جرأة لا تجرؤ بقلم: أحمد الأسعد September 28, 2017

ترك قرار المجلس الدستوري الأخير الذي يبطل قانون الضرائب، ارتياحاً واسعاً لدى اللبنانيين، لأن قراراً من هذا النوع تنقض فيه السلطة القضائية قراراً للسلطة السياسية، هو من مظاهر دولة القانون والمؤسّسات التي يطمح إليها اللبنانيون.

المزيد »

باسيل يورّط لبنان والعهد بقلم: أحمد الأسعد September 22, 2017

على غرار حزب الله الذي قرّر منفرداً توريط لبنان عسكرياً في سوريا داعماً النظام المجرم الذي يقتل شعبه بمعاونة إيران وميليشياتها الأخرى، أتي اليوم وزير الخارجيّة اللبنانيّة ورئيس "التيّار الوطني الحر" جبران باسيل، ليفتح على حسابه تطبيعاً سياسياً للبنان مع سوريا مخالفاً الإرادة الدوليّة في عقر دارها في الأمم المتّحدة ويتفرّد بقرار لا يمكن اتّخاذه إلا على مستوى لبنان مجتمعاً. أنْ يكون باسيل قد لبى طلب وزير خارجيّة النظام السوري وليد المعلّم فهذه مصيبة وأن يكون هو من طلب لقاء المعلّم فالمصيبة أعظم.

المزيد »

ما يدين به حزب الله لشعبه بقلم: أحمد الأسعد September 15, 2017

تصحيحاً لمعلومات النظام الإيراني، الذي طلع علينا بمقولة جديدة مفادها أن الحكومة والجيش والشعب في لبنان مدينون للتضحيات التي قدمها الحزب، نقول الآتي: • لبنان مدين لجيشه وحده، لأن جيشه قدّم الشهداء والتضحيات لحمايته وتحرير أرضه، من دون أي هدف آخر، ولم يقاتل ويستبسل لحساب أي طرف آخر سوى شعبه. فيما حزب الله يقاتل لحساب النظامين السوري والإيراني. وبالتالي، فأن المدين لحزب الله هو النظام الإيراني، لأن الحزب يتولى

المزيد »

السابق 1 2 3 4 5 6 7 ... 35 Next »